في ذكر الرحمن

منتدي في ذكر الرحمن

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي


marmoora


أنفآسنآ ترتآح بذكرھ ... فَ أذگروھ دآئمآ . . لآ إلہ آلإ الله محمد رسول ا̴̄للھ̵̵̵ . .
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 وجبات غذاء الروح لرفع الايمان فى القلب

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كمال حجاج
شخصيات هامة
شخصيات هامة
avatar

 دعاء  دعاء :
رقم العضوية : 40
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 517
تاريخ الميلاد : 01/01/1967
تاريخ التسجيل : 20/11/2011
العمر : 51
الموقع : النيل الازرق كلية الهندسة
المزاج المزاج : نعمة من الله

مُساهمةموضوع: وجبات غذاء الروح لرفع الايمان فى القلب   الإثنين أبريل 23, 2012 8:53 pm

وتفقد الطير فقال مالي لاأرى الهدهد أم كان من الغائبين
وفى زماننا هذا لا يتفقد الراعى الرعية
السؤال الذى يطرح نفسه
لماذا الهدهد ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زهره الاسلام
عضو ذهبي
عضو ذهبي
avatar

 دعاء  دعاء :
رقم العضوية : 26
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 1278
تاريخ التسجيل : 28/09/2011
المزاج المزاج : الحــمــد لــلــه

مُساهمةموضوع: رد: وجبات غذاء الروح لرفع الايمان فى القلب   الإثنين أبريل 23, 2012 9:59 pm



الهدهد ذالك الطير الذي افتقده نبي الله سليمان من بين الاف الانواع من الطيور والحيوانات وقد توعده بالعذاب والعقاب ان لم يأتي بعذر يبرر تغيبه هذا
وعندما عاد الهدهد والقى ما في جعبته من الاعذار واخبر انه قد وجد قوما يعبدون الشمس فصدقه النبي على رغم بعد المسافه التي تفصلهم عن سبأ المنطقه التي ادعى الهدهد انه وجد فيها القوم ولم يسال نبي الله عن كيفية وصول الهدهد لذلك البلد لما علمه عن ما يملكه ذلك الطائر الصغير من قدرات قد خلقه الله عليها


لماذا اختاره نبي الله سليمان ليبعثه بخطابه الى ملكتهم رغم وجود من الطيور من هو اسرع واحد نظرا واقوى من الهدهد

في البدايه وقبل الاجابه على هذا السؤال اود ان نعرف شئ عن الهدهد

فيعد الهدهد من الطيور النادرة، له عرف مميز على رأسه،
لونه بني فاتح، وعرفه البني مرقط من أطرافه بالريش الأسود... ونصفه الأسفل مرقط بالريش الأبيض في نظم جميل ومتناسق، له طريقة مميزة في الطيران، ويتغذى على الحشرات، ويشاهد منفرداً في المناطق الزراعية....

وهو من أصدقاء الفلاحين فهو ينظف الأرض من الديدان واليرقات والآفات، ويعد وجوده ومشاهدته علامة على نقاء البيئة من المبيدات الحشرية، وممنوع صيده لأنه لايؤكل.‏
وهنا قد ضمن نبي الله سليمان ان رسوله وحامل خطابه لن يقتل لانه ذو فائده ولا يؤكل فلن يتعرض له احد من البشر

صفاته‏

يسكن هذا الطائر في جحور الأشجار، أو الجحور الصخرية الضيقة، وحتى في المباني القديمة، وتجلس الأنثى من 12-15 يوماً على بيضها فترة حضانة حتى تفقس.‏
الذكر يطعم الأنثى أثناء فترة الحضانة، ويطعم الصغار بعد الفقس، وعادة مايحتضن صغيرين كل عام ويغادران العش بعد 26-32 يوماً من التفقيس.‏
وللهدهد قابلية عجيبة في طلب الماء والكشف عنه تحت الأرض، ويتميز بسرعته الفائقة في الطيران والعدو.‏ وبهذه الصفات سيكون اشبه ما يكون بجنود الكوماندس او افراد الصاعقه فهم اكفاء في الجو وفي البر وهذه صفه يجب ان يتمتع بها من توكل له المهام الصعبه والخطيره

ومن صفاته المميزة التي تعتبر افضل سلاح دفاعي قد ايقن نبي الله سليمان لما علمه الله وفهمه به وسوف ينجيه الله بهذا السلاح من المفترسين المهددين لحياته
هو أنه يتمكن من طرد أي حيوان مفترس أو متطفل أو ضار عنه وعن عش صغاره عن طريق رش رذاذ أسود زيتي برائحة كريهة من غدة بقاعدة الذيل، وكذلك صغاره يستطيعون ذلك إن أحسوا بالخطر.وبذلك سوف يحمي نفسه اثناء نومه

ويتميز هذا الطائر برشاقته وحسن مظهره، خصوصاً تلك النتوءات الريشية أو القزعة الموجودة في مؤخرة رأسه، طوله 31 سم وألوانه تختلف بحسب المناطق، أرجله قصيرة وذيله مربع، والريش في مؤخرة رأسه قد يتحول إلى شكل مروحي عندما يستثار، ويعمل على نفخ ريش رقبته عند المناداة وعند الخطر، منقاره معقوف طويل وقوي، وأجنحته دائرية تقريباً، ومن أهم ميزاته أيضاً أنه يرى الماء من بعيد ويحس به في باطن الأرض، فإذا رفرف على موضع علم أن فيه ماء.‏

وقد أثبت الباحثون أن الهدهد من أكثر الطيور تعاوناً ومحبة، وخصوصاً لأفراخ من أعشاش أخرى تابعة لأبناء جنسه لدرجة جعلتهم يعتقدون هذه الخاصية استراتيجية يؤديها الهدهد لمصلحة ذاتية.‏


‏وبعد ان تعرفنا على بعض صفات الهدهد

فسنجيب عن سبب اختيار نبي الله سليمان عليه وعلى نبينا الصلاة والسلام ولماذا لم يختر العقاب الذي يمتاز بحدة بصره وسرعته الفائقه حيث تصل سرعته الى 160 كيلو متر في الساعه


فاننا جميعا نعلم قصة الهدهد في القران وان الله عز وجل قد سخر الطيور والجن لسيدنا سليمان عليه السلام وهي معجزة ربانية، كذلك الجميع يعلم أن الهدهد هو الذي نقل أخبار مملكة سبأ لسيدنا سليمان وحمل إليها الرسائل.


أما لماذا اختار النبي سليمان الهدهد من بين الطيور كافة لنقل الرسائل واستطلاع الأخبار فهذا ربما لايعرفه إلا القليلون، خاصة إذا علمنا كما يقول الباحثون إن طائر الباز أو الشاهين القناص هو أسرع طائر في الجو، إذ تزيد سرعته على 160 كم في الساعة كما ذكرت سابقا ، والمطلوب في إيصال الرسائل السرعة، فلماذا تم اختيار الهدهد ولم يتم اختيار الباز؟‏
كذلك طرح الباحثون والمفسرون الحمام المعروف بكفاءته في نقل الرسائل... وأجابوا على التساؤل المطروح لماذا اختار النبي سليمان الهدهد ليكون رسوله وناقل أخباره بل والمستطلع ولم يختر الحمام مثلاً؟‏



وفي تفسير ذلك قالوا:‏
إن الباز لايصلح للمراقبة والاستطلاع لأنه يجلب الأنظار إليه، بسبب خوف الناس منه، لذلك فهو غير صالح لهذه المهمة رغم سرعته وقوة ملاحظته.‏
أما الحمام رغم كفاءته الملاحية في نقل الرسائل فهو أيضاً لايصلح لهذه المهمة لأن المسافة بين القدس، حيث وجود النبي سليمان وسبأ في اليمن بعيدة جداً، والحمام لايصلح للمسافات الطويلة في نقل الرسائل لأن الحمام لايملك خاصة الدفاع عن نفسه حال مهاجمته كما يفعل الهدهد، ولأنها بطيئة في حركتها على الأرض ولاتتحمل الجوع والعطش لفترات طويلة، وهي ضعيفة أمام مغريات إطعامها، وقد أثبتت الدراسات الحديثة أن الهدهد أكفأ من الحمام في استخدامات النقل فهو أسرع طيراناً، ولايحتاج للجماعة في طيرانه،
وقوة دفاعه عن نفسه أكبر بكثير، إضافة إلى تحمله الكبير للجوع والعطش، فضلاً عن مكره وذكائه المشهور بهما، لذلك كان الهدهد هو الاختيار الأفضل, فهو يحمل خصائص فريدة في نوعها.‏
لا يملكها غيره من الطيور
فسبحان الذي جعل لذلك الطير تلك الخصائص والصفا
وسبحان الذي علمها وفهمها لسليمان



مشكور اخي الفاضل علي موضوعاتك الرائعه وافكارها الجديده
سعدنا بتواجدنا معنا بارك الله فيك وجزاك الجنه باذن الله



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://marmoora.yoo7.com/forum
في ذكر الرحمن
المدير العام
المدير العام
avatar

 دعاء  دعاء :
رقم العضوية : واحد
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 3006
تاريخ التسجيل : 31/07/2011
الموقع : شبكة منتديات في ذكر الرحمن
المزاج المزاج : الحمد لله

مُساهمةموضوع: رد: وجبات غذاء الروح لرفع الايمان فى القلب   الإثنين أبريل 23, 2012 10:02 pm




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://marmoora.yoo7.com
جمانة
المشرف العام
avatar

 دعاء  دعاء :
رقم العضوية : 14
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 355
تاريخ الميلاد : 25/07/1980
تاريخ التسجيل : 18/09/2011
العمر : 37

مُساهمةموضوع: رد: وجبات غذاء الروح لرفع الايمان فى القلب   الثلاثاء أكتوبر 09, 2012 3:55 pm

هدهد سليمان و بلقيس ملكة سبأ


سورة النمل هي أحد السور التي تروي الكثير عن فترة
حكم نبي الله سليمان عليه السلام وكيف أنه كان له سلطان عظيم من الآية 20
إلى الآية 44 من هذه السورة الكريمة قصة هدهد سليمان الذي كان سبب بعون
الله في دخول مملكة بأكملها في عبادة الله وطاعته بعد أن كانوا يعبدون
الشمس من دون الله .





قال الله تعالى((وَتَفَقَّدَ الطَّيْرَ فَقَالَ مَا لِيَ لَا أَرَى
الْهُدْهُدَ أَمْ كَانَ مِنَ الْغَائِبِينَ (20)لَأُعَذِّبَنَّهُ عَذَابًا
شَدِيدًا أَوْ لَأَذْبَحَنَّهُ أَوْ لَيَأْتِيَنِّي بِسُلْطَانٍ مُّبِينٍ
(21)فَمَكَثَ غَيْرَ بَعِيدٍ فَقَالَ أَحَطتُ بِمَا لَمْ تُحِطْ بِهِ
وَجِئْتُكَ مِن سَبَإٍ بِنَبَإٍ يَقِينٍ (22)إِنِّي وَجَدتُّ امْرَأَةً
تَمْلِكُهُمْ وَأُوتِيَتْ مِن كُلِّ شَيْءٍ وَلَهَا عَرْشٌ عَظِيمٌ
(23)وَجَدتُّهَا وَقَوْمَهَا يَسْجُدُونَ لِلشَّمْسِ مِن دُونِ اللَّهِ
وَزَيَّنَ لَهُمُ الشَّيْطَانُ أَعْمَالَهُمْ فَصَدَّهُمْ عَنِ السَّبِيلِ
فَهُمْ لَا يَهْتَدُونَ (24)أَلَّا يَسْجُدُوا لِلَّهِ الَّذِي يُخْرِجُ
الْخَبْءَ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَيَعْلَمُ مَا تُخْفُونَ وَمَا
تُعْلِنُونَ (25)اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ رَبُّ الْعَرْشِ
الْعَظِيمِ (26)قَالَ سَنَنظُرُ أَصَدَقْتَ أَمْ كُنتَ مِنَ الْكَاذِبِينَ
(27)اذْهَب بِّكِتَابِي هَذَا فَأَلْقِهْ إِلَيْهِمْ ثُمَّ تَوَلَّ
عَنْهُمْ فَانظُرْ مَاذَا يَرْجِعُونَ (28)قَالَتْ يَا أَيُّهَا المَلَأُ
إِنِّي أُلْقِيَ إِلَيَّ كِتَابٌ كَرِيمٌ (29)إِنَّهُ مِن سُلَيْمَانَ
وَإِنَّهُ بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ (30)أَلَّا تَعْلُوا
عَلَيَّ وَأْتُونِي مُسْلِمِينَ (31)قَالَتْ يَا أَيُّهَا المَلَأُ
أَفْتُونِي فِي أَمْرِي مَا كُنتُ قَاطِعَةً أَمْرًا حَتَّى تَشْهَدُونِ
(32)قَالُوا نَحْنُ أُوْلُوا قُوَّةٍ وَأُولُوا بَأْسٍ شَدِيدٍ وَالْأَمْرُ
إِلَيْكِ فَانظُرِي مَاذَا تَأْمُرِينَ (33)قَالَتْ إِنَّ الْمُلُوكَ
إِذَا دَخَلُوا قَرْيَةً أَفْسَدُوهَا وَجَعَلُوا أَعِزَّةَ أَهْلِهَا
أَذِلَّةً وَكَذَلِكَ يَفْعَلُونَ (34)وَإِنِّي مُرْسِلَةٌ إِلَيْهِم
بِهَدِيَّةٍ فَنَاظِرَةٌ بِمَ يَرْجِعُ الْمُرْسَلُونَ (35)فَلَمَّا جَاء
سُلَيْمَانَ قَالَ أَتُمِدُّونَنِ بِمَالٍ فَمَا آتَانِيَ اللَّهُ خَيْرٌ
مِّمَّا آتَاكُم بَلْ أَنتُم بِهَدِيَّتِكُمْ تَفْرَحُونَ (36)ارْجِعْ
إِلَيْهِمْ فَلَنَأْتِيَنَّهُمْ بِجُنُودٍ لَّا قِبَلَ لَهُم بِهَا
وَلَنُخْرِجَنَّهُم مِّنْهَا أَذِلَّةً وَهُمْ صَاغِرُونَ (37)قَالَ يَا
أَيُّهَا المَلَأُ أَيُّكُمْ يَأْتِينِي بِعَرْشِهَا قَبْلَ أَن يَأْتُونِي
مُسْلِمِينَ (38)قَالَ عِفْريتٌ مِّنَ الْجِنِّ أَنَا آتِيكَ بِهِ قَبْلَ
أَن تَقُومَ مِن مَّقَامِكَ وَإِنِّي عَلَيْهِ لَقَوِيٌّ أَمِينٌ
(39)قَالَ الَّذِي عِندَهُ عِلْمٌ مِّنَ الْكِتَابِ أَنَا آتِيكَ بِهِ
قَبْلَ أَن يَرْتَدَّ إِلَيْكَ طَرْفُكَ فَلَمَّا رَآهُ مُسْتَقِرًّا
عِندَهُ قَالَ هَذَا مِن فَضْلِ رَبِّي لِيَبْلُوَنِي أَأَشْكُرُ أَمْ
أَكْفُرُ وَمَن شَكَرَ فَإِنَّمَا يَشْكُرُ لِنَفْسِهِ وَمَن كَفَرَ
فَإِنَّ رَبِّي غَنِيٌّ كَرِيمٌ (40)قَالَ نَكِّرُوا لَهَا عَرْشَهَا
نَنظُرْ أَتَهْتَدِي أَمْ تَكُونُ مِنَ الَّذِينَ لَا يَهْتَدُونَ
(41)فَلَمَّا جَاءتْ قِيلَ أَهَكَذَا عَرْشُكِ قَالَتْ كَأَنَّهُ هُوَ
وَأُوتِينَا الْعِلْمَ مِن قَبْلِهَا وَكُنَّا مُسْلِمِينَ (42)وَصَدَّهَا
مَا كَانَت تَّعْبُدُ مِن دُونِ اللَّهِ إِنَّهَا كَانَتْ مِن قَوْمٍ
كَافِرِينَ (43)قِيلَ لَهَا ادْخُلِي الصَّرْحَ فَلَمَّا رَأَتْهُ
حَسِبَتْهُ لُجَّةً وَكَشَفَتْ عَن سَاقَيْهَا قَالَ إِنَّهُ صَرْحٌ
مُّمَرَّدٌ مِّن قَوَارِيرَ قَالَتْ رَبِّ إِنِّي ظَلَمْتُ نَفْسِي
وَأَسْلَمْتُ مَعَ سُلَيْمَانَ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ (44)).

تفاصيل القصة

في يوم أمر سليمان الجيش أن يستعد ثم خرج سليمان عليه السلام يتفقد
الجيش وجد الهدهد غائباً فغضب وقرر تعذيبه أو قتله إلا إن جاء بعذر قوي
ليمنعه من القدوم، ظهر الهدهد وكان على مسافة غير بعيدة فقال الهدهد أن
أعلم منك بقضية هامة و جئت بأخبار أكيدة من مدينة سبأ باليمن حيث وجدت
امرأة (بلقيس) تحكمهم ولقد منحها الله قوة وملكاً والعرش الخاص بها ضخم
جداً ومزدان بالجواهر ووجدتها هي وقومها يعبدون الشمس.
تعجب سليمان عليه السلام من كلام الهدهد وتعجب من أن هناك قوماً منحهم الله
كل شيء ويسجدون للشمس من دونه، ثم كتب خطاباً وأعطاه للهدهد وقال له إلق
هذا الكتاب عليهم وأبقى في مكان بعيد بحيث تستطيع أن تستمع لردهم على
الكتاب.
وكان سليمان عليه السلام يأمر في خطابه أن يأتوه مسلمين في لهجة قصيرة
متعالية ومهذبة في وقت واحد، وطرحت الملكة على رؤساء قومها الرسالة وكان رد
فعلهم هو التحدي حيث أدركوا أن هناك من يتحداهم ويطالبهم بقبول شروطه قبل
وقوع الحرب والهزيمة، فكرت الملكة في رسالة سليمان ورأت أن تلجأ إلى اللين
لتنقذ شعبها فهي لاتعرف إذا كان سليمان عليه السلام لديه القوة الكافية
ليجهض شعبها أم لا فهي لاتعرف عنه شيئاً وقررت أن ترسل إليه بهدية، ثم جاءت
الأخبار لسليمان بوصول رسل سبأ ومعهم الهديا وتفاجأ الرسل بأن كل ما
يملكون يبدو وسط مملكة سليمان عليه السلام لاشيئاً وحينها ظهرت لهم كم أن
هديتهم صغيره.



قدم الرسل الهدية لسليمان عليه السلام ولكن على استحياء شديد ومعها
رسالة الملكة “نحن نرفض الخضوع لك، لكننا لا نريد القتال، وهذه الهدية
علامة صلح بيننا ونتمنى أن تقبلها” حينها عبر سليمان عليه السلام عن
استيائه ووضح لهم كيف يمكنهم أن ينالوا رضاه وهو أن يأتوه مسلمين وبعدها
هددهم إن لم يفعلوا سوف يقاتلهم ويسحقهم وحين وصل رسل بلقيس إلى سبأ أسرعوا
إلى الملكة وأخبروها بما رأوا من قوة سليمان وأنه من الاستحالة صد جيشه.
جهزت الملكة نفسها لتزور سليمان عليه السلام بنفسها وتطلب منه رضاه، في نفس
الوقت جلس سليمان عليه السلام في وسط رؤساء قومه ووزرائه وقادة جنده
وعلمائه وكان يعلم أن ملكة سبأ (بلقيس) في الطريق إليه، ويقرر سليمان أن
يبهرها بقوته لكي يدفعها ذلك للدخول في الإسلام, فسأل إن كان أحد ممن يجلس
معه في المجلس يمكنه أن يحضر له عرش بلقيس قبل أن تصل هي، قال أحد الجن أنا
استطيع إحضار العرش قبل أن ينتهي المجلس وأنا قادر على حمله وأمين على
جواهره، لكن شخص آخر ذُكر في القرآن الكريم بـ((الذي عنده علم الكتاب)) قال
لسليمان عليه السلام أنا استطيع إحضار العرش في الوقت الذي تستغرقه العين
في الرمشة الواحدة، وها هو العرش أمام سليمان عليه السلام ثم أمر بتغييره
وإجراء بعض التعديلات عليه ليرى هل سوف تتعرف الملكة على عرشها أم تكون من
الذين لا يهتدون، ثم أمر سليمان ببناء قصر ليستقبل فيه بلقيس وأمر أن تصنع
أرضية القصر من زجاج شديد الصلابة الذي يمكن أن ترى مياه البحر من خلاله
ورؤية الأسماك الملونة وهي تسبح وأعشاب البحر وهي تتحرك.


وصلت الملكة ورأت العرش فسألها سليمان عليه السلام أهكذا عرشك فقالت كأنه
هو ثم ادركت بلقيس أن هذا هو عرشها وأنه لقد سبقها إلى المجيء وانبهرت
بلقيس بما شاهدته ثم قيل لها إدخلي القصر فلما نظرت لم تر الزجاج ورأت
المياه واعتقدت أنها ستمشي خلال مياه البحر ولهذا رفعت ردائها حتى لا يبتل
ولكن نبهها سليمان عليه السلام ألا تخاف على ثيابها من البلل فليس هناك أي
مياه إنه زجاج ناعم وشفاف وفي هذه اللحظة اعلنت بلقيس إسلامها هي وقومها
وادركت أنها تواجه أعظم ملوك الأرض وأنه أحد أنبياء الله.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
وجبات غذاء الروح لرفع الايمان فى القلب
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
في ذكر الرحمن :: في ذكر الرحمن العام :: الموضوعات العامة-
انتقل الى: